اعراض التسنين عند الاطفال الرضع

اعراض التسنين عند الاطفال الرضع

اسنان الطفل الرضع

من عمر الطفل ولا داعي للقلق إذا ما تأخر ظهورها عن الشهر السابع وتكتمل الأسنان اللبنية عندما يتم الطفل ثلاث سنوات ويصاحب ذلك ظهور بعض الأعراض التي تسبب إزعاجاً وقلقاً للطفل والوالدين معاً ولكن الظاهرة الأكيدة التي تنبئ باقتراب ظهور الأسنان هي اتساع منطقة اللثة السفلى عند النظر إليها من أعلى وعادة يبدأ ظهور الأسنان اللبنية في الرضيع في الشهر السادس أو السابع فعلى الأرجح تبدأ أول سنة في التحرك عبر خط اللثة لدى الطفل عندما يتراوح عمره بين 4 و7 أشهر وعادةً ما تكون الأسنان الأمامية السفلية أول الأسنان التي تظهر وهي ما تُعرف أيضًا باسم القواطع المركزية وعادةً ما تُتبع بعد 4 إلى 8 أسابيع بظهور الأسنان العلوية الأربعة الأمامية التي تُسمى القواطع المركزية والجانبية ومن ثم بعد حوالي شهر من ظهور

القواطع المركزية تظهر القواطع الجانبية السفلية التي تحيط بالأسنان الأمامية السفلية وبعد ذلك تظهر الأضراس التي تساعد في طحن الطعام ثم أخيرًا الأسنان المدببة في الفك العلوي.
معظم الأطفال يملكون 20 سنًا من أسنانهم الأساسية بحلول عيد ميلادهم الثالث ثم تبدأ في السقوط عندما يبلغ الطفل ست سنوات أو نحو ذلكوفي بعض الحالات النادرة يولد الأطفال بسن أو اثنتين أو تظهر أسنانهم خلال الأسابيع القليلة الأولى من بدء الحياةوما لم تتداخل هذه الأسنان مع التغذية أو تكون فضفاضة بدرجة كافية لتسبب خطر الاختناق فهذا عادةً لا يكون مصدر قلق في معظم الحالات.

حظ الطفل :

  • تعد فترة التسنين مرحلة صعبة بالنسبة للطفل وللوالدين لما يصاحبها من أعراض مؤلمة منها ارتفاع درجة الحرارة والحمى ويختلف كل طفل عن الآخر في أعراض التسنين حيث تتراوح الأعراض من طفيفة إلى شديدة ويمكن أن تستمر لبضعة أيام فقط في الوقت الذي ينبت فيه سن جديد أو لمدة أشهر إذا ظهرت العديد من الأسنان في آن واحدومن الجدير بالذكر أن هناك عدداً قليلاً من الأطفال المحظوظين لا يسبب لهم التسنين أي علامات ملحوظة على الإطلاق.

ماهي اعراض التسنين الشائعه عند الرضع:

  • 1 - سيلان اللعاب إضافة إلى تورم وانتفاخ ملحوظ في اللثة
  • 2 - ظهور السن أسفل اللثة شعور طفلكِ بعدم الراحة واضطرابات النوم مع محاولته عض العضاضات المخصصة للأطفال أو الألعاب.
  • 3 - إصابته بالإسهال وارتفاع في درجة حرارته ورفضه للرضاعة.

هل ترتفع درجه الحراره جميع الاطفال أثناء التسنين :

  • تختلف أعراض التسنين من طفل لآخر وذلك لعدة عوامل منها عمر الطفل عند بدء التسنين وحالته الصحية ووزنه وتغذيته وغيرها من العوامل التي على أساسها تكون استجابة الطفل للتسنين و هناك أطفال يصاحب التسنين لديهم ارتفاع درجة الحرارةوهناك أطفال لايصاحب التسنين لديهم أي ارتفاع في درجة الحرارةوذكرت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أن التهاب اللثة الناتج عن التسنين عند الرضع يؤدي إلى ارتفاع طفيف في درجة الجسم إلا أن الأمر لا يصل إلى الحمى وينصح بإعطاء الطفل أدوية مسكنة مثل الباراسيتامول وقال الباحثون بالأكاديمية إن الإصابة بالحمى تجعل درجة حراره الطفل تصل إلى 38 درجة سليزيوس أو أكثر أما الارتفاع الناتج عن التسنين فلا يتعدى 37.5 درجة سليزيوس في حين درجة الحرارة العادية 37 درجةوفي حالة وصول الحرارة إلى 38 لابد من اصطحاب الطفل للطبيب لتشخيص المرض أو العدوى المؤدية إلى الحمى ووصف العلاج اللازم.

جدول حرارة الطفل عند التسنين:

  • اولا :35,5 – 37,5 درجة مئوية عن طريق الفم.
  • ثانيا :36,6 - 38 درجة مئوية عن طريق فتحة الشرج.
  • ثالثا :34,7 – 37,3 درجة مئوية تحت الإبط.
  • رابعا:36,4 - 38 درجة مئوية عن طريق الأذن.



معلومات عن التسنين يجب معرفتها:

  • يبدأ التسنين خلال الفترة العمرية ما بين ستة أشهر إلى تسعة أشهر من عمر الطفل، وقد تختلف فترة التسنين من طفل إلى آخر، وتكتمل عملية التسنين ببلوغ الطفل سنتين ونصف السنة إلى ثلاث سنوات؛ الأسنان السفلية المعروفة بالقواطع المركزية هي أول الأسنان ظهوراً، وفي العادة يتبعها الأسنان الأربعة العلوية المعروفة بالقواطع المركزية الجانبية بعد ما يقارب 4 - 8 أسابيع.
  • بعد ذلك بفترة تبدأ القواطع الجانبية السفلية بالظهور ومن ثمة يظهر أول ضرس -طاحونة- والأضراس أسنان خلفية تساعد على مضغ الطعام يليها ظهور الأنياب التي تنمو في الفك العلوي، ثم تكتمل عشرون سنة من الأسنان الأساسية للطفل مع تمام الثالثة من عمره وأول الأسنان ظهوراً هي الأكثر إيلاماً في العادة والسعال والتقيؤ أعراض غير مرتبطة بالتسنين وكذلك سيلان الأنف وظهور طفح جلدي والحمى الشديدةو العناية بالأسنان تبدأ قبل بروزها تجنباً للتسويس اذ من الممكن أن تتساقط الأسنان اللبنية قبل الموعد الطبيعي لها وقبل جاهزية الأسنان الدائمة للبروز وهذا التساقط يؤدي إلى تجميع الأسنان اللبنية المتبقية لمحاولة سد الثغرات التي سببها هذا االتسن.


اعراض تصاحب التسنين :

  • 1- قلة النوم وصعوبة الإستغراق فيه مع الإستيقاظ ليلا عدة مرات والطفل الأكثر نشاطا هو الأكثر عرضة للمعاناة من اضطراب النوم
  • 2- العض بشدة حيث إن الضغط الناتج عن هذه السلوكيات يساعد على تخفيف الألم بشكل مؤقت استعملي حلقات التسنين المناسبة والتي لا تحتوي على سائل خوفاً من حالات التسمم.
  • 3- فرك الأذن أو الخد حيث إن الألم يصل إلى الأذنين والخدين لكن الخوف أن يكون الطفل مصاباً بالتهاب في الأذن وهنا لا بد من مراجعة الطبيب خاصة إذا رافق شد الأذن حدوث حمى واستمر الأمر.
  • 4-فقدان للشهية نتيجة تورم اللثة والتهابها مما يجعل الطفل يرفض الطعام لأن عملية المضغ تسبب شعوراً أكبر بعدم الراحة والألم عند الطفل وما ينتج من فقدان للشهية والتي يستعيدها خلال أسبوعين على أقصى تقدير.
  • 5-يحدث انتفاخ في موضع ظهور الأسنان فيبكي الطفل وينفعل معبراً عن انزعاجه وتتراوح شدة البكاء عند الأطفال عند بدء العمليةوتستمر لبضع ساعات أو لعدة أيام أو أسابيع تبعاً لاختلاف شدة الألم الذي يصيب اللثة لديهم.
  • 6-فرط سيلان اللعاب والمعروف أن سيلان اللعاب يبدأ مع بلوغ الطفل شهرين وهو موعد بدء وظيفة الغدد اللعابية والطفل في هذا العمر لا يملك القدرة على التحكم بعضلات الرقبة ولا يملك أسناناً تساعده على إبقاء اللعاب في الفم.
  • 7-خروج اللعاب من الفم أول علامات التسنين ولكن انتبهي أحياناً يكون هذا دليلاً على مواجهة الطفل لصعوبة في البلع.
  • 8-فقدان للشهية نتيجة تورم اللثة والتهابها مما يجعل الطفل يرفض الطعام لأن عملية المضغ تسبب شعوراً أكبر بعدم الراحة والألم عند الطفل وما ينتج من فقدان للشهية والتي يستعيدها خلال أسبوعين على أقصى تقدي.
  • 9_رتفاع درجة الحرارة يرافق التسنين أيضاً، وإذا زاد واعتبرته حمى فهو دليل على وجود مرض أو مشكلة صحية معينة



طرق لتخفيف الم الطفل :

  • 1_ممكن إعطاء شيء ما ليمضغه مثل حلقة التسنين المطاطية أو قطعة قماش بارده تم تبريدها في الثلاجة.
  • 2 _ افركي باصبعك النظيف بلطف ولكن بحزم على لثة الطفل لتخفيف الألم المؤقت.
  • 3 _ إذا كان الطفل يبلغ من العمر ما يكفي لتناول المواد الصلبة فقد يحصل على بعض الراحة من تناول الأطعمة الباردة مثل عصير التفاح أو الزبادي.
  • 4_قومي بتدليك لثة طفلك بإصبعك النظيف أو بقطعة شاش وأعدي كمادات من الماء البارد على لثة طفلك لأن البرودة تخفف من شعوره بالألم ولا تنسيْ وضع العضاضات واللهاياتِ بالثلاجة دون تجميدها واستعملي منديلاً نظيفاً لتجفيف اللعاب وقدمي لطفلك الأطعمة الصلبة المناسبة لعمره مثل الجزر والخيار مقشراً.
  • 5_ استخدام مسكن للألم «الباراسيتامول» وإعطاؤه للطفل الذي جاوز الشهر الثالث من عمره و«الإيبوبروفين» لمن بلغوا الشهر السادس من العمر و مع الحرص على عدم إعطاء الدواء على معدة فارغة وتجنب إعطاء الأسبيرين لخطورة ذلك واحذري استخدام المسكنات الموضعية أو الفموية المحتوية على البنزوكافين أو الليدوكائين لمن هم دون السنة الثانية من العمر.
  • 6_التعقيم اليومي للثة الطفل باستخدام غسول الفم المناسب ويتم ذلك قبل ظهور السنة الأولى ولا بد من استشارة الطبيب حالة استخدام مكملات القلورايد المهم للحفاظ على الأسنان وحمايتها من التسويس فقد لا يحتاجها على الإطلاق بحسب عمره ويفضل تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على السكر بنسب مرتفععةلا بد من زيارة الطبيب بشكل دوري وفي عام الطفل الأول تكون الزيارة الأولى وألا تتأخر عن العام الثالث وحاذري من ملامسة جلد رضيعك للبراز أو البول في حفاظته حالة معاناته من الإسهال فإن هذا يزيد من احتمالية معاناته من التهاب الحفاظات .

نصائح و توصيات للعناية بأسنان الأطفال و الرضع:

  • 1_ تبدأ العناية بأسنان الطفل قبل ولادته بإهتمام الأم الحامل بصحة الفم و الأسنان أثناء الحمل و لا يوجد مانع أبداً من زيارة طبيب الأسنان عند الحاجة .
  • 2_سواء كانت الرضاعة طبيعية أو صناعية من الضروري العناية بنظافة الفم و الأسنان عند الطفل و كما يلي :
  • ١_ من الولادة ١٢ شهر :

يجب تنظيف فم الطفل و منذ الولادة من بقايا الحليب بإستخدام قطعة معقمة من الشاش الطري و مسح اللثة بهاو عند ظهور السن الأول ينصح بالإهتمام به و تنظيفه أما بإستخدام قطعة من الشاش المعقم الطري أو إستخدام فرشاة أسنان ناعمة و وضع كمية قليلة من المعجون المفلور المخصص للرضع بكمية لا تتجاوز بمقدارها حبة الرز .

  • ٢_من عمر ١٢ - ٣٦ شهر :

يجب تنظيف أسنان الطفل مرتين يومياً و لمدة دقيقتين في كل مرة و يفضّل بعد الإفطار و قبل النوم بإستخدام فرشاة أسنان ناعمة و معجون الأسنان المفلورالمخصص للرضع و بكمية لا تتجاوز بمقدارها حبة الرز .

  • ٣_بعد عمر ٣ سنوات :

يقوم الطفل بتنظيف أسنانه بنفسه مرتين يومياً و لمدة ٥ دقائق في كل مرة و يفضّل بعد الإفطار و قبل النوم بإستخدام فرشاة أسنان ناعمة و معجون أالأسنان المفلورالمخصص للأطفال و بكمية لا تتجاوز بمقدارها حبة البازلاء الصغيرة .

  • 3_عدم إستخدام رضاعة الحليب إثناء نوم الطفل لأن هذا سيؤدي الى تسوس الأسنان ناهيك عن خطورة حدوث الأختناق و التهاب الأذن الوسطى .
  • 4_عدم إستخدام رضاعة الحليب أو كوب المص مثل اللهاية بملئها بالحليب أو العصير و إعطاءها للطفل ليحملها و يلعب بها خارج أوقات الطعام و إذا ألح الطفل على أخذ الرضاعة أو الكوب فيملأ بالماء فقط و يعطى له .
  • 5_ يجب أن يكون الماء المعطى للطفل غني بمادة الفلوريد FLUORIDE لوقاية الأسنان من التسوس و إذا كانت المياه فقيرة به يجب إعطاء الطفل مركبات الفلوريد أو دهن الأسنان بالفلوريد بشكل دوري من قبل طبيب الأسنان .
  • 6_تعليم الطفل على إستخدام و الشرب من الكوب أو الكأس بشكل باكر ( ١٢-١٥ شهر ) و جعله يترك إستخدام قنينة الرضاعة باكراً .
  • 7_ تقليل كمية الأطعمة الغنية بالسكريات مثل الكاندي و العلك و الكاتو و غيرها و إعطاءها مع الوجبات الرئيسية و ليس بين الوجبات .
  • 8_ تعليم الطفل على كيفية إستخدام اللسان لإزالة بقايا الطعام بين الأسنان بشكل باكر ما أمكن .
  • 9_تقديم عصير الفواكهة مع الوجبات فقط و ليس خارجها و بدون إضافة السكر له مع الإلتزام بالكميات المحددة المناسبة للعمر .
  • 10_ يفضّل عمل أول زيارة لطبيب الأسنان قبل أن يتم الطفل لعامه الأول عمر ٦ شهور ثم زيارته بشكل دوري كل ٦ أشهر بعدها .


استجابة الاطفال تتفاوت:

  • وذلك تبعاً للمهارات العلاجيةإضافة إلى مجهود الأم الذي يتمثل بعيداً عن الأدوية والمراهم وفي محاولة تسلية طفلها وإلهائه عن طريق اللعب والتنزه وممارسة الأنشطة المختلفة التي يحبها وهناك أيضاً بعض الأعشاب الطبيعية التي تساعد على تسكين الألم والحد من التوتر والقلق ومع الالتزام بالرضاعة الطبيعية.
  • هل تعلمين أن الأسنان الصغيرة تتكون تحت اللثة قبل ولادة الطفل وظهور الأسنان اللبنية في الشهر الرابع حتى السادس وقد تتأخر حتى الثامن وتظهر القواطع السفلية 5 - 7 أشهر والقواطع العلوية 6-8 أشهر والأسنان الجانبية السفلية 7 - 9 أشهر والجانبية العلوية 8 - 11 شهراً وتظهر الضروس في عمر 12 - 20 شهراً والأسنان في عمر14 - 24 شهرا.



متي يمكنك الذهاب للطبيب :

  • عند ارتفاع درجة الحرارة إلى 38 درجة مئوية وعمر الطفل أقل من ثلاثة أشهر وإذا وصلت إلى 38.8 درجة وكان عمر الطفل أكثر من 3 أشهروحالة استمرار درجة الحرارة في الارتفاع لما يقارب 24 ساعة فأكثر وراجعي الطبيب عند ظهور علامات الإسهال والاستفراغ وظهور طفح جلدي مصاحب لارتفاع درجة الحرارةأو حالة شعور الطفل بالنعاس وعدم القدرة على تهدئته إضافة إلى فقدان الطفل للشهية لأكثر من أسبوعين.



شارك برأيك

واتساب البطريق