طريقة عمل القرنبيط الصحي

طريقة عمل القرنبيط الصحي عدد المشاهدات (26 مشاهدة) عدد المشاهدات ( مشاهدة)

القرنبيط

يعتبر القرنبيط او كما يسمى بالزهر ينتمي إلى عائلة الخضار الصليبية وكما وان البعض يسميه بالكرنب، بالإضافة الى انه معروف بمحتواه المرتفع من فيتامينات، والألياف، ويفضل إضافة هذا النوع من الخضار إلى النظام الغذائي، وذلك من خلال تناوله طازجاً، أو طهيه على البخار، أو شويه، او قليه كما يمكن للأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية منخفضة الكربوهيدرات أن يستخدموا القرنبيط كبديل للبقوليات والحبوب، وذلك لاحتوائها على كميات منخفضة من الكربوهيدرات، وفي هذا المقال ساطرح لكم وصفة صحية لذيذة جداً ستنال اعجابكم فكل ما عليكم هو تطبيق الخطوات الموجودة في الأسفل.

طريقة عمل القرنبيط الصحي

مقادير القرنبيط الصحي:

  • ثلاثة اكواب من القرنبيط.
  • حبتان من الجزر متوسط الحجم.
  • حبتان من البطاطس متوسطة الحجم.
  • ثلاث ملاعق كبيرة من زيت الزيتون.
  • نصف كوب من البصل.
  • نصف كوب من الطماطم.
  • ملعقتين كبيرتين من معجون الطماطم.
  • اربع فصوص من الثوم المهروس جيداً.
  • حبة متوسطة من الفلفل الحلو الأحمر.
  • ملعقة صغيرة من الفلفل الاسود.
  • ملعقة صغيرة من الكزبرة المطحونة.
  • ملعقة صغيرة من الكمون.
  • ملعقة صغيرة من بابريكا.
  • ملعقة صغيرة من الملح.
  • كوب من مرق الدجاج او الحم حسب الرغبة.
  • كوب من الماء ساخن.

الطريقة تحضير القرنبيط الصحي:

  • يتم تقطيع الخضار البطاطس والجزر الى مكعبات.
  • يتم تنظيف القرنبيط جيداً وتقطيع الجذور منه.
  • يتم وضع البصل في قدر مع زيت الزيتون حتى يذبل.
  • يتم إضافة الفلفل والثوم ومن ثم الطماطم ومعجون الطماطم.
  • يتم تقليب المكونات وتركه حتى يتجانس وينضج.
  • يتم إضافة الفلفل والملح والكزبرة المطحونة والكمون والبابريكا.
  • يتم إضافة الخضار ويقلب جيداً مع بعض.
  • يتم إضافة المرق الدجاج والماء الساخن.
  • يتم تقليبهم جيداً مع بعضهم البعض حتى ينضج تماماً على نار هادئه.

فوائد القرنبيط او بما يسمى الزهر:

غنية بالألياف الغذائية:

  • تفيد هذه الألياف في تغذية البكتيريا النافعة في الأمعاء.
  • تعزز صحة الهضم، وتساعد على التقليل من الالتهابات. أن تناول كميات كافية من الألياف قد يمنع الإصابة بالإمساك.
  • يقلل خطر الإصابة بالتهاب الرتوج (بالإنجليزية: Diverticulitis)، وداء الأمعاء الالتهابي (بالإنجليزية: Inflammatory bowel disease).
  • إن الدراسات تشير إلى أن الأنظمة الغذائية الغنية بالخضراوات العالية بالألياف مثل القرنبيط، ترتبط بتقليل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، كالسكري، وأمراض القلب، والسرطان، كما يمكن أن تساهم الألياف في الوقاية من الإصابة بالسمنة.

غنية بمركب السلفورافين:

  • يحتوي القرنبيط على مضادّ الأكسدة الذي يدعى السلفورافين.
  • تشير العديد من الأبحاث المخبرية والدراسات التي أُجريت على الحيوانات بأن هذا المركب مفيد لمنع تطور السرطان؛ من خلال تثبيط الإنزيمات المساهمة في تطور الأورام.
  • تشير دراسات أخرى إلى أنه يمكن أن يوقف نمو السرطان من خلال قتل الخلايا التالفة، كما ظهر أنه يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون، والبروستات. تشير بعض الدراسات إلى أن السلفورافين يمكن أيضاً أن يقلل ضغط الدم المرتفع.
  • يحافظ على صحة الشرايين، مما يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • يمكن أن يلعب دوراً في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري، ومضاعفاته؛ مثل مرض الكلى.

طريقة تفريز القرنبيط:

  • يتم تقطيع القرنبيط إلى قطع متوسطة الحجم.
  • يتم غلي الماء في قدر كبير ونضيف له القليل من الملح والكمون.
  • يتم وضع القرنبيط في الماء المغلي، وتركه لمدة لا تزيد عن خمس دقائق.
  • يتم رفع القرنبيط من الماء المغلي ونضعه في الماء البارد.
  • يتم تصفية القرنبيط من الماء ونضعه في أكياس التفريز ونفرزها.



شارك برأيك